الفرضيات المسبقة-البرمجةاللغوية العصبية 4

كتب / محمد محمد احمد

تحدثنا سابقا عن تعريفات البرمجة وفوائدها والأسس التى بُنيت عليها ولكى نقترب اكثر لابد وان نستخدم ما يسمى بالفرضيات المسبقة والتى قدمنا لها فى المقالة السابقة وهذة الفرضيات تمنحنا المرونة فى التواصل وعدم التعرض للصدامات يوميا مع الاخرين و وضغوط وتحديات الحياة .

الفرضية المسبقة الاولى

الخريطة ليست هى الواقع

وتعنى ان ما فى عقلك لا يعنى بالضرورة انها الحقيقة 

فما تعتمدة عن شخص او مكان او زمان قد لا يكون صحيحا

فأنت فقط الذى تملك تصورة ورأيك ومشاعرك تجاة هذا او ذاك الشىء . 

وهذا يرجع الى كيف يتم رسم خرائطك الزهنية بعقلك اللاواعى من خلال استقبال كل شىء خارجى بحواسك و والتفكير فية بعقلك الواعى ومصاحبتة بمشاعر واحاسيس سواء سلبية او ايجابية وتعرضها للترشيح او الحزف او التعميم بسبب البرمجة المسبقة منذ ولادتك وتأثير النشأة والتربية والاهل والاصدقاء والمدرسة على هذة البرمجة .وهو ما يوضحة نموذج الادراك السابق

وهذا يعنى (ان تقبل سماع الآراء الأخرى وتتحرى حقيقتها قبل ان تحكم على اى شىء)

الفرضية المسبقة الثانية

وراء كل سلوك نية ايجابية نفعية

ومراد هذة الفرضية ان الانسان دائما يملك نوايا و مقاصد ايجابية بالنسبة لة حتى ولو كانت التصرفات خاطئة. مثلا السارق يرى انة يحصل بسرقتة على ما يلبى احتياجاتة والمدخن يرى ان التدخين يشعرة بالتخلص من الضيق ويلبثة ثوب الرجولة وكذلك اى سلوك ناتج من اى شخص وراءة مقصد ايجابى بالنسبة للشخص ذاتة.

ان فهم هذة الفرضية مهم جدا حيث انة

(بعد ان نعرف النية والمقصد الايجابى يمكننا ان نعطى حلولا افضل)

الفرضية المسبقة الثالثة

الاكثر مرونة الاكثر تحكما

المرونة تعنى تحقيق الاهداف بأفضل الطرق

فلا بد من مرونة فى (التفكير و السلوك والتعامل و المشاعر وقدرة على تغيير المشاعر السلبية وفى الاجراءات) للوصول للأهداف

فكلما كنت اكثر مرونة فى التعاملات ولا تتشبث برئيك وتفترض انة الرأى الصحيح الوحيد بل ضع دائما احتمالية وجود حلول واراء اخرى ممكن ان تكون افضل ومن هنا لا تتعرض للعصبية او اتخاذ قرارات بحدة وعناد .

من هنا ستجد نفسك دائما تصل مع من تتعامل معهم الى نقطة تلاقى واتفاق دون حدوث صدامات او صراعات سواء داخليا مع نفسك او مع الاخرين .

نكتفى الان بهذة الفرضيات المسبقة الثلاثة ونستكمل باقى الفرضيات فى المقالات القادمة فتابعونى احبائى 

تحياتى لكل قراء قسم (التنمية البشرية )بوكالة فرست نيوز

رابط المقال الاول (مدخل الى البرمجة اللغوية العصبية)

رابط المقال الثانى (البرمجة اللغوية العصبية 2)

رابط المقال الثالث (أسس البرمجة اللغوية العصبية -3 )

 

 

عن محمد محمد أحمد

محمد محمد احمد مواليد 1974 حاصل على بكالوريوس هندسة قوى كهربية و اعمل مدير ادارة شبكات كهرباء 66 ورئيس منطقة السويس لكرة السرعة و المدير التنفيذى وكالة فرست نيوز ومدير تنفيذي لاكاديمية الطليعة بالسويس ومنسق عام الاتحادالمصري لنبذ العنف ونشر الروح الرياضية بالسويس وعضو نقابة المهن الرياضية والتحقت بوكالة فرست نيوز فى فبراير 2016
x

‎قد يُعجبك أيضاً

فتح باب التقدم بالبرنامج القومي” شباب يبنى مصر”

كتبت- فايزة فهمى تعلن وزارة الشباب والرياضة الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني عن فتح باب ...