الكاتب الصحفي / عاطف عبد الوهاب
الأستاذ / عاطف عبد الوهاب

عاطف عبد الوهاب يكتب:(الهدف مصباح النجاح)

” الهدف مصباح النجاح “

يكتبها  : عاطف عبد الوهاب 

لا شك أن النجاح يشير إلى أنك حققت شيئا من أهدافك ولكى يتحقق ذلك عليك الآن أن تقوم وتكتب أهدافك على الورق حتى تحول ما فى عقلك إلى خطط وخطوات عملية لتحقيقها وإجعل من بينها أهداف بعيدة المدى حتى لا تحبطك الأهداف قصيرة المدى فى حالة فشل إحداها أو صادفها شيء من العثرات والمعوقات.
فالأهداف والسعى إلى تحقيقها هى ما تجعلنا نشعر أن هناك تغيير وإنها تنقلنا من حال إلى حال أفضل. وهذا السعي يشعرنا بالرضا والسعادة بل يشعرنا بأننا إكتسبنا خبرات وجماليات وصداقات نُثرى بها حياتنا وحياة من حولنا بل وتعطينا الأمل فى غدٍ أفضل وقوة دافعة للإستمرار.

إن الأهداف دائماً تجعلنا نُعّدل دائماً من مسارنا حتى لاننحرف عن الطريق السليم ولا حتي عن مانسعى إليه من رقى وحياة أفضل.

وإنه في الأساس يجب أن يكون لكل إنسانٍ هدف.. وعلي سبيل المثال لا الحصر فإنه لابد من وجود هدف للطالب فى ميدان العلم وللعامل فى مصنعه و حتى عامل النظافة فى الشارع بل وربة البيت فى بيتهاوالأطباء والمهندسين لابد أن يكون لهم هدف بعينه. فإذا كانت هناك أهدافاً محددة لكل منا فحتماً سيتغير الحال وسيتغير المجتمع بأكمله.

عزيزي القارئ من المستحيل أن يحقق أى إنسان إنجازاً بدون خطة مسبقة ومحددة ولها الكثير من الإحتمالات والإفتراضات والتجارب وأشياء عديدة… فمثلاً نجد المخترعين وأصحاب الرسالات والعلماءتجدهم أصحاب رؤى واضحة.

الإنسان الذى بلا هدف معين تجده يبدد طاقاته وقدراته ووقته فيما لا طائل منه.ولذلك وفي ظل أهداف واضحة ومحددة أطلق العنان لطاقاتك وقدراتك الكامنة بداخلك إجعلها تخرج من كهفها المظلم والقيود التى سلسلتها إلى النور والكون المتسع لها.

لذا فإن وضوح الهدف يصنع لك جدار حماية بينك وبين عوامل الفشل ومعاول الهدم واليأس وقد تجد الكثير من الأشياء التى تتفاعل معك وتكون سنداً قوياً وفعالاً فى ثباتك وتحفيز ذاتك كونك تأخذ بأسباب الفشل والنجاح.

عن عاطف عبدالوهاب

¤ كاتب صحفي ¤
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الطاقات و كسر قيود الدجال . بقلم اللواء/ طارق الفامي .

نحن نتعرض فى كل لحظة من حياتنا لطاقات مختلفة مثل الطاقة الكهربية أو الحركية أو ...