أمسية “أنواع الفنون” بثقافة السويس

نظمت الهيئة العامة لقصور الثقافة مجموعة متنوعة من الأنشطة الثقافية والفنية بفرع ثقافة السويس، حيث أقام نادي أدب فيصل أمسية فنية ومحاضرة بعنوان “أنواع الفنون” شعر، تمثيل، إلقاء، غناء” وذلك بمشاركة من الشعراء والفنانين شارك بها “عادل أبو عويشة وخالد الجمال وعادل أبو عيطة”حيث تحدث الحضور بداية عن تعريف الفن علي أنه لغة وموهبة مقدسة لكل شخص تعبير له بشكله، فكلمة الفن في العالم واستخدمها الإنسان لترجمة التعابير التي ترد في ذاته الجوهرية وليس تعبيراًعن حاجة الإنسان لمتطلبات حياته، رغم أن بعض العلماء يعتبرون الفن ضرورة حياتية للإنسان كالماء والطعام، فالفن هو موهبة إبداع وهبها الخالق لكل إنسان لكن بدرجات تختلف بين الفرد والآخر، فكلمة الفن هي دلالة على المهارات المستخدمة لإنتاج أشياء تحمل قيمة جمالية على تعريفة فمن ضمن التعريفات أن الفن مهارة حرفة ، خبرة ، إبداع واحدة من أكثر مراوغة من المشاكل التقليدية للثقافة الإنسان، وقد تم تعريفها بوصفها وسيلة للتعبير والتواصل من العواطف والأفكار، وسيلة لاستكشاف وتقدر العناصر الشكلية لمصلحتهم الخاصة وعلى التنكر البيئي أو التمثيل ، وعن الفنان تحدثوا هو ذلك المبتكر ذو الأفكار الغريبة عن التقليد.

يقول دوسكو دروموند لو قدر علي أن أفقد كل مواهبي وملكاتي وكان لي اختيار في أن أحفظ بواحدة فقط فلن أتردد في أن تكون هذه هي القدرة على التحدث، لأنني من خلالها سأستطيع أن أستعيد البقية بسرعة ويقول أيضاً الخطيب المشهور زج زجلر سواء رضينا أم أبينا فإن الذين يحسنون الحديث أمام الناس يعتبرهم الآخرون أكثر ذكاء، وأن لديهم مهارات قيادية متميزة عن غيرهم، وعن الأدب يصعب تعريف الشعر بطريقة تشمل أنواعه في مختلف اللغات، لكن هناك عدد من التعريفات التي قد تعطي معنى متكاملاً عن ما هية الشعر فقد عرف الشعر بأنه كلام موزون مقفى للشعر العربي دال على معنى، كما شارك شعراء البيت بالأمسية الشعرية منهم الشاعر علي الراوي والشاعر علاء الدين علي والشاعر خالد الجمال.

عن meram firstnews

x

‎قد يُعجبك أيضاً

محافظ السويس يغلق الشواطئ السياحيه كاجراء احترازى ضد كورونا المستجد

السويس ــ مريم محمود أصدر اللواء عبدالمجيد صقر، اليوم، تعليمات بإغلاق جميع شواطئ بالقرئ السياحيه ...