ننشر .. أول صور لضحايا “مذبحة كفر الدوار”

فرضت قوات الأمن بالبحيرة، طوقاً أمنياً حول “عزبة علي”، التي شهدت مقتل 7 أفراد من أسرة واحدة، وتكثيف التواجد الأمني أمام منزل المشتبه به وأسر الضحايا، فيما أعلنت أُسر الضحايا رفض تقبل العزاء في قتلاهم، منتظرين الإعلان الرسمي لاسم المتهم مرتكب الواقعة.

نفذ الجريمة جزار وقتل أسرة بأكملها مكونة من 7 أفراد: “رب الأسرة وأمه وزوجته وأبنائه الأربعة”، بدافع السرقة.

بدأت النيابة العامة التحقيق مع الجزار المتهم بارتكاب المذبحة، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

كان قطاع الأمن العام، تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن، كشف ملابسات الجريمة خلال أقل من 24 ساعة، وتوصلت القوات إلى مرتكب المذبحة، وتبين أنه جزار تربطه علاقة صداقة بالأب، وأنه نفذ الواقعة لسرقة المواشي لمروره بضائقة مالية.

وأوضحت المعاينة أن الجثة الأولى “الجدة” تعود لـ”زينب عبد العال عطية”، 65 سنة، متفحمة، وبها عدة طعنات، وتبين احتراق كفوف الذارعين.

والجثة الثانية لابنها “حسني سعد أحمد”، 38 عاما، عامل، وأيضا مصاب بطعنات وتفحمت جثته، واحترقت كفوف ذراعيه.

وتفحمت جثتي الزوجة “رانيا محمد”، 35 عاما، والابن الأكبر “شهاب”، 15 عاما، وتبين أنه مصاب بعدة طعنات.

كما أظهرت المناظرة، أن الطفل “عبدالرحمن” مصاب بقرابة 12 طعنة بمختلف أنحاء جسده، وأن الطفل الأصغر ليس به أي طعنات أو آثار لحريق، ولفظ أنفاسه الأخيرة جراء الدخان الناتج عن النيران.

وعقب مناظرة الجثث، أصدرت النيابة قرارا بعرض الجثث على الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة.

وكما أظهرت المعاينة، وجود آثار دماء للجناة، على بعد 200 متر من منزل الضحايا، وأخذت النيابة عينات لتحليلها.

 

عن meram firstnews

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزارةالصحة: تسجيل 745 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا.. و 21 حالة وفاة اليوم

  أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الأربعاء، عن خروج 252 من المصابين بفيروس كورونا من ...