كيف تؤثر التكنولوجيا على حياة الأشخاص وسلوكهم

 

التكنولوجيا

يعيش العالم منذ سنوات عديدة تطوراً ملحوظاً في مجال التكنولوجيا، حيث أثرت هذه التكنولوجيا على حياة الأشخاص بشكل إيجابي وآخر سلبي، إذ أنها أثرت على نمط حياتهم بشكل كبير وأصبحوا يعتمدون عليها في شتى أمور حياتهم بشكل كبير، كما أن الإنسان ما زال في تطوّر مستمر؛ حيث إن التكنولوجيا لم تقف عند حد معين أو مجال واحد، إذ أن هذا القطاع يشهد اكتشافات جديدة واختراعات جديدة يتوصل إليها أصحاب الاختصاص والعلماء كل يوم.

انتشرت التكنولوجيا في كافة المناطق العالمية والعربية وأصبحت تدخل في حياة الأشخاص ويستخدمونها في كافة أمور حياتهم وفي جميع الأوقات، حيث إنها لم تعد تقتصر على الاستخدام في قطاع العمل أو المجتمعات المتقدمة، بل يمكن لأي شخص مهما كان مستواه الاجتماعي أو الثقافي من استخدام التكنولوجيا، على سبيل المثال يستطيع الأشخاص الآن استخدام الهواتف المحمولة في التقاط الصور واستقبالها، كما يمكنهم الآن شراء كافة مستلزماتهم مثل شراء سيارات جديدة أو مستعملة عبر المواقع الإلكترونية التي تختص بعمليات البيع والشراء.

تأثير التكنولوجيا على حياة الأشخاص

لا نستطيع القول أن التكنولوجيا هي المسبب الرئيسي في بعض التصرفات التي يقوم بها الأشخاص والتأثيرات السلبية التي يتعرضون لها، حيث إن كل شخص هو من يحدد طريقة استخدامه لهذه التكنولوجيا وجعلها تؤثر عليه بشكل سلبي أو إيجابي، إذ إن هذه التكنولوجيا ذاتها يمكن أن يستخدمها أكثر من شخص بطريقة مختلفة، ويكون هذا التأثير من جانبين هما:

التأثير الإيجابي

استطاع قطاع التكنولوجيا أن يحل العديد من المشاكل العالقة في حياتنا، على سبيل المقال ساهمت تطور الأدوات الطبية في سرعة التوصل إلى الأدوية التي تستطيع القضاء على بعض الأمراض مثل الأنفلونزا الموسمية التي كانت قديماً تسبب وفاة عدد كبير من الأشخاص، بينما الآن هي تعتبر من من أبسط الأمراض التي يتعرض لها الأشخاص، كما أن تطور وسائل المواصلات جعل الانتقال من مكان لآخر أكثر سهولة من السابق، بالإضافة إلى وسائل الاتصالات التي ساعدت في تقريب الناس من بعضهم البعض في الدول المختلفة من خلال المحادثات الصوتية والمرئية، بالإضافة إلى تسهيل المواقع الإلكترونية المبوبة على الأشخاص عملية البحث عن كافة الأمور التي كانت تتطلب وقتاً وجهداً كبيرين، مثل عملية البحث عن عقارات للبيع أو الإيجار التي كانت في السابق تتطلب بذل جهد كبير في الذهاب إلى المكاتب العقارية وأماكن العقارات.

التأثير السلبي

تؤثر التكنولوجيا بشكل سلبي على بعض الأشخاص الذين يستخدمونها بشكل خاطئ ومفرط، حيث يتعرّض بعض الأشخاص إلى الانعزال والإصابة بالأمراض النفسية بسبب اعتمادهم الكلي وجلوسهم المستمر والطويل على شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، كما أن الاعتماد الكلي على الوسائل التكنولوجية المتطورة واستخدام الكترونيات مختلفة في شتى وسائل الحياة يؤدي إلى قلة النشاط الإنساني، وإصابة الأشخاص بأمراض الظهر والسمنة، بالإضافة إلى أن استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يؤثر سلبياً على دماغ الإنسان وقدرته على النوم.

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“القوات البحرية المصرية ” بقلم اللواء / طارق الفامي

  كل التحية والتقدير للقوات البحرية المصرية في عيدها القومى الموافق ٢١ أكتوبر من كل ...