معالم مصر التاريخية علي مر العصور يكتبها: المهندس “طارق بدراوى” ** مدينة طنطا /1 **

سلسلة معالم مصر التاريخية علي مر العصور
بقلم المهندس/ طارق بدراوى
** مدينة طنطا /1 **
طنطا مدينة مصرية كبيرة وعريقة وهي عاصمة محافظة الغربية وتبعد 92 كم شمال القاهرة و120 كم جنوب الإسكندرية أسماها العرب القدامى طنتدا وهي ملتقى هام للطرق البرية وخطوط السكك الحديدية في منطقة وسط الدلتا وتربطها بأنحاء البلاد شبكة مواصلات جيدة وتعتبر ثالث مدن الدلتا من حيث المساحة والسكان بعد المحلة الكبرى والمنصورة وتقع المدينة بوسط الدلتا بين فرعي رشيد ودمياط بوسط محافظة الغربية والتي تحدها شمالا الحدود الإدارية لمحافظة كفرالشيخ وجنوبا الحدود الإدارية لمحافظة المنوفية وشرقا الحدود الإدارية لمحافظتي الدقهلية والقليوبية وغربا الحدود الإدارية لمحافظة البحيرة بحيث تعتبر الوسيط الذي يربط محافظة الغربية مع المحافظات المجاورة كما أنها تعد مركزا للمواصلات بجميع أنواعها ليس علي مستوي الدلتا فقط ولكن لمعظم أنحاء الجمهورية حيث تلتقي فيها الطرق الإقليمية سواء البرية أو خطوط السكك الحديدية المؤدية لكل من دمياط وكفر الشيخ والإسكندرية والقاهرة ومدن القناة وسيناء عبر محافظة الشرقية وتتواجد بالمدينة أكبر محطة سكة حديد علي مستوي مصر لكونها محطة محورية تتفرع عندها خطوط السكك الحديدية القادمة من القاهرة إلي كافة محافظات شرق ووسط وغرب الدلتا وكذلك إلي محافظات القناة عبر محافظة الشرقية بشرق الدلتا كما أسلفنا القول وتعد مدينة طنطا قلب وسط الدلتا وتتوسط عاصمتي مصر الأولي القاهرة والثانية الإسكندرية ويحد طنطا من الشمال مركز قطور ومن الشمال الشرقي مركز المحلة الكبرى وسمنود ومن الشرق مركز السنطة ومن الجنوب الشرقي مركز زفىى والمراكز الخمس السابقة تتبع محافظة الغربية ومن الجنوب مركز بركة السبع ومن الجنوب الغربي مركز تلا وهذان المركزان يتبعان محافظة المنوفية ومن الغرب يحدها مركز كفر الزيات ومن الشمال الغربي مركز بسيون وهذان المركزان يتبعان محافظة الغربية ….. 
وبمدينة طنطا توجد جامعة هي جامعة طنطا كما أن بها فرع لجامعة الأزهر والجامعتان تضمان العديد من الكليات في التخصصات المختلفة كما يوجد بها حديقة حيوان صغيرة تسمى المنتزة وبها قرية خرسيت الفرعونية وكان إسمها خورست أى أرض عبادة الإله ست عند الفراعنة وهو إله ورمز الشر وبها المسجد العمرى الذى بنى مع الفتح الإسلامي لمصر ويوجد بها أيضا مقر القناة السادسة المحلية الخاصة بمحافظات وسط وشرق الدلتا وأيضا فهي تشتهر بصناعة الحلوى والمسليات والزيوت والصابون والآلات الزراعية والكتان والغزل والنسيج وبها توكيلات كبرى الشركات بكافة أنواعها لتمركزها بمنطقة وسط الدلتا مما يسهل توزيع السلع والمنتجات والبضائع الخاصة بهذه التوكيلات ولمدينة طنطا قسمان إداريان هما قسم أول طنطا وقسم ثاني طنطا بالإضافة إلى القرى المجاورة التي تتبع مركز طنطا …..
وبطنطا أيضا قرية تلبنت قيصر والتي كان بها قلعه للرومان الذين كانوا يحتلون مصر قبل الفتح الإسلامي وكانت في طنطا قبل الإسلام أيضا أسقفية كبيرة ذات مركز سام ويحكمها أسقف خارج عن نطاق سلطة البطريركية وأصبحت طنطا في صدر الإسلام حكمدارية بها دار الحاكم وعساكره وكانت عامرة بالسكان وبها عدة أسواق وجوامع أشهرها جامع البوصة وجامع المرزوقي وفي عصرنا الحالي هي عاصمة محافظة الغربية وتقع في قلب دلتا النيل كما اسلفنا وتتمتع بشهرة دينية وتجارية واسعة وتعد طنطا من أكثر المدن المصرية كثافة سكانية وزادت أهميتها منذ أن نزلها وإستقر بها القطب الكبير السيد أحمد البدوي شيخ الطريقة الأحمدية …..
وتاريخيا كان لطنطا في عهد الفراعنة منذ آلاف السـنين إسم أطلقه عليها الفراعنة هو تناسو وكانت إحدى بلاد المقاطعة الخامسة من مقاطعات الوجه البحرى في مصر الفرعونية وفي عهد الإغريق في القرن الرابع قبل الميلاد أسـماها الإغريق تانيتاد ولما آلت مصر إلى الرومان عرفت باسم طنتثنا وعين لها مجلـس للأعيان و في العصر البيزنطى قبل الفتح العربي أطلق عليها طو وكان الإسم القبطى القديم لها هو طنيطاد وبعد الفتح الإسلامي لمصر عام 21 هـجرية الموافق عام 641م حرف الإسم إلى طنتدا وصار بها جامع وحمام وسـوق وأسـقفية وقد إختلف تسمية طنطا علي مرالعهود بعد ذلك فقد ذكر إبن حوقل عام 380 هجرية طنطا بإسم طنتـتا وذكرها الإدريسي عام 560 هجرية بإسم طنطة وصحتها طنطـته وقال إنها مدينة صغيرة متحضرة وذكرها ابن مماتي عام 606 هجرية بإسم طنـدتا وذكرها إبن جبير الأندلسي عام 614 هجرية بإسم طندته وعند ياقوت الحموي عام 626 هجرية ذكرت بإسم طنتـثـنا وصحتها طنطتـتا وهي تسمية أقرب إلى طنتـداء وجاءت عند إبن دقماق عام 709 هجرية بإسم طننـتا وعرفها الفرنسيون الذين وفدوا إلي مصر عام 1799م مع الحملة الفرنسية بإسم طنطة وهكذا ينطقها العامة وكتبت أيضا طندتا وحاليا تعرف المدينة بإسم طنطا وهو الإسم الذى إستقرت عليه كما تعرف عند البعض بإسم مدينة شيخ العرب وبإسم مدينة السيد البدوي …..
ونظرا للموقع المتميز لطنطا وتواجدها في مركز وسط الدلتا ومحافظاتها فقد جعلها ذلك تلعب دورا هاما في الإقتصاد المصري بحيث تعتبر البوابة والمعبر الرئيسي بين المدن ونقل المحاصيل الزراعية والمنتجات الأخرى وتعد المدينة ايضا مزارا سياحيا هام جدا لوجود مسجد ومقام السيد البدوى والذي يقوم بزيارته 2 مليون زائر في المولد السنوى له بخلاف الزيارة الأسبوعية مما يستلزم ضرورة التطوير والتوسع في المنطقة المحيطة به وإستخدامها في مجال السياحة الدينية علي نطاق واسع ويعتمد إقتصاد مدينة طنطا علي الحرف والصناعات الخفيفة كما تعتمد علي الخدمات التجارية وعلي صناعة الحلويات وبخصوص الزراعة فتبلغ مساحة الأراضي المنزرعة في نطاق المحافظة حوالي 395 ألف فدان حيث يتم زراعة المحاصيل التقليدية كالقطن والأرز والقمح والفواكة كما تشتهر المحافظة بزراعة البطاطس للتصدير والسوق المحلى كما تهتم المحافظة بالثروة الحيوانيــة الداجنة فتضم مشروع إنتاج 20 مليون بيضة بقرى برما وكفر الشيخ سليم وسبرباى القريبة من مدينة طنطا وتشتهر قرية إخناواى الزلاقة بكثرة مصانع البلاستيك والطباعة والرخام مما يساعد على توفير فرص عمل لأبناء المحافظة والمحافظات القريبة أما الصناعة فتعد المحافظة من المحافظات الصناعية حيث يوجد بها مصانع للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى ومصنع طنطا للزيوت والصابون ومعمل تكرير البترول بالإضافة إلى العديد من مصانع القطاع الخاص بمختلف الصناعات وبخصوص السياحة في المحافظة فتتعدد أنواعها من ترفيهية حيث يوجد بها مسرح مدينة طنطا وحديقة الأندلس وحديقة الطفل وحاليا حديقة الجلاء إلي دينية نظرا لوجود مسجد الشيخ السيد أحمد البدوي وكنيسة الأقباط الكبرى إلي سياحة أثرية حيث يوجد بها متحف آثار وسط الدلتا وسبيل على بك الكبير وكذلك السبيل الأحمدى بطنطا بجوار مسجد السيد أحمد البدوى …..
أما عن النشاط التجارى فتعتبر مدينة طنطا من أشهر المدن التجارية بمصر حيث يأتي إليها التجار من كافة أنحاء مصر ويعتبر مولد السيد البدوى موسما للتجار ولذا فهي تعد مركز تجارى هام بمنطقة الدلتا ويوجد بها عدد كبير من التوكيلات والمحلات التجارية وتجار الجملة ومن أشهر شوارع طنطا التجارية والتي يشتهركل منها بتجارة أو صناعة أو حرفة معينة نجد مايلي :-
— شارع طه الحكيم ويشتهر بتجارة أجهزة الهواتف المحمولة
— شارع سعد الدين ويشتهر بتجارة الأدوات الكهربائية ولوازم الديكور والمواد الغذائية
— شارع الصاغة ويشتهربتجارة الحلي والمصوغات بكافة أنواعها الفضية والذهبية والماسية
— شارع السكة الجديدة ويشتهر بتجارة الحمص والحلويات وخاصة حلوى المولد النبوى الشريف
— شارع حلقة القطن ويشتهر بتجارة الأقطان ومستلزمات البقالة بالجملة
— شارع درب الأثر ويشتهر بالعطارة والياميش
— شارع الأثرية ويشتهر بتجارة الحلويات والمواد الغذائية
— شارع سوق الفسيخ ويشتهر بالأسماك ومتفرع منه شارع خاص بصناعة الاحذية
— شارع سوق النحاس ويشتهر بتجارة المشغولات النحاسية والألومنيوم.
— شارع تل الحدادين ويشتهر بورش الحدادة
— شارع البحر وشارع سعيد ويشتهران بالتوكيلات التجارية ومقار الشركات الكبرى
— شارع الخان والبورصة ويشتهران بتجارة الملابس بأنواعها
— شارع الجلاء ويشتهر بوكالات المواد الغذائية.
— شارع عمر زعفان ويشتهر بتجارة الأدوات الكهربائية
— شارع القنطرة ويشتهربالكبابجية
— شارع أحمد ماهر ويشتهربتجارة الأحذية والملابس
— شارع محب ويشتهر بتوكيلات ومحلات الملابس
— شارع النحاس ويشتهر بمحلات البدل 
— درب الإبشسيهى ويشتهر بتجارة قطع غيار الأدوات الكهربائية والمنزلية
— شارع عبد الحليم ويشتهربمتاجر الأجهزة الإلكترونية والدش والموبيليا
— شارع المديرية ويشتهر بمحلات الأدوات المكتبية والكتب
— درب الشرفا ويشتهر بتجارة الاقمشة ومستلزمات العرائس
— سوق ناصر ويشتهر بتجارة الأحذية والملابس.
— سوق السلام ويشتهر بتجارة الملابس والمواد الغذائية
— سوق الفاكهة ويشتهر بالفاكهة ويوجد خلف مسجد السيد البدوى
— درب الفلاية ويشتهر بمستلزمات الخياطة
— العتاسة وتشتهر بالبقوليات
— شارع حسن عفيفى أوالسلخانة ويشتهر ببيع الللحوم وورش إصلاح السيارات
— شارع شمس الدين أو سكة المحلة ويشتهر بمحلات قطع غيار السيارات
— شارع القشطى ويشتهربمغالق تجارة الأخشاب
— شارع ترعة الشيتي وهو أكبر تجمع سكاني وتجاري بمدينة طنطا وبه جميع الخدمات التجارية والصناعية والخدمية
— أسواق السباعى والجملة والجبان والجلاء والحكمة وشوقي وتشتهر بتجارة الخضراوات والفاكهة سواء بالجملة أو القطاعي

المهندس طارق بدراوي شهاب الدين

عن meram firstnews

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الماسونية العالمية الكونيةبقلم اللواء / طارق الفامي “نصوص شيطانية فى آيات توراتيه “الحلقة( ١٩ )

سلسلة الماسونية العالمية الكونية بقلم اللواء / طارق الفامي نصوص شيطانية فى آيات توراتيه الحلقة  ...