بقلم – هدى عماد

يا أنا 
دَون وأحفظ لديك
وتفهم الآتي
لا تناقشني أوتحاورني
فأنا المجنونة بحبك
وقراري بيدي
قربني منك طفلة صغيرة
لا تعرف غير اللهو
لا تعرف أحزانا أو هموما
كن لي يومي وأمسي وغدي
كن أنت كما أنت
كن ملاذي وجنتي وناري
كن سمائي وأرضي
نهاري وليلي
كن إشراقة يومي
وأصل الهمس عند غروب الشمس
يؤجج بالوله الصاخب
لهيب وجدي
فأشتاق أنفاسك بوسادة نومي

تسألني حبيبي
من أنا
أنا من نسجت من العشق
جسرا بين روحينا
أنا غيث يروي صحراء قلبك
أنا نور ونار
أنا من سكنت وريدك
وبين ثنايا الحشا وُجدت
يا راجلا أهتز له الكيان
وفاضت الروح له حبا 
وبركان
أنا من كتب لها القدر
أن تحيا بحياتك
أغار عليك من لحظة صمت
ولكن للغيرة قوانين وأسرار
أغار وأغار
ولكني للوفاء وللود حفظت
فلا تبتئس من غيرتي ومن جنوني
مشاعري ليست بورق أنقشها
وإنما قد حُفرت بالقلب