نيكولاس مادورو رئيس فنزويلي

رئيس فنزويلي يعلن طرد القائم بالأعمال الأمريكي

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، اليوم، طرد القائم بالأعمال الأمريكي في كراكاس، أعلى موظف دبلوماسي يمثل واشنطن، بعدما فرضت الأخيرة عقوبات اقتصادية جديدة على بلاده غداة إعادة انتخابه، الأحد.

وقال مادورو، في خطاب في المجلس الوطني الانتخابي: “أعلنت القائم بأعمال الولايات المتحدة (تود روبنسون) شخصًا غير مرغوب فيه وأعلن انه سيغادر خلال 48 ساعة”.

ويرد مادورو بهذا القرار على مرسوم وقعه نظيره الأمريكي دونالد ترامب، الاثنين، يهدف إلى الحد من قدرة كراكاس على بيع أصولها.

وأضاف: “أرفض كل العقوبات بحق جمهورية فنزويلا البوليفارية، لأنها تتسبب بمعاناة للشعب الفنزويلي”.

كذلك، أمر مادورو بطرد المسؤول الثاني في البعثة الدبلوماسية الاميركية براين نارانجو متهما اياه بانه يمثل وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) في كراكاس. وليس هناك تمثيل دبلوماسي على مستوى السفراء بين البلدين منذ 2010.

وأكد مادورو أنه على المسؤولين “أن يغادرا البلاد خلال 48 ساعة احتجاجًا ودفاعا عن كرامة الوطن الفنزويلي”، مضيفا “تكفينا مؤامرات”، متهمًا روبنسون بأنه تآمر عسكريا ضده وأراد تدمير اقتصاد البلاد ودعم الامتناع عن التصويت خلال الانتخابات الرئاسية الأحد.

وأوضح أنه سيعرض أدلة على “هذه المؤامرة في المجالات العسكرية والسياسية والاقتصادية”، واصفًا روبنسون بانه “متآمر نشط ينتهك القانون الدولي ويسيء استخدامه”.

من جهته، ندد الاتحاد الاوروبي الثلاثاء بتجاوزات عديدة شابت الانتخابات الرئاسية في فنزويلا واعلن انه ينظر في فرض عقوبات.

وقالت وزيرة خارجية الاتحاد فيديريكا موغيريني في بيان أن “الاتحاد الاوروبي ينظر في (فرض) عقوبات”، منددة بما اعتبرته “عوائق كبيرة امام مشاركة احزاب سياسية في المعارضة وقادتها” وب”تجاوزات عديدة تخللت يوم الانتخابات بما فيها شراء أصوات”.

عن meram firstnews

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السعودية تبلغ وزارة القوى العاملة المصرية بحظر العمل تحت اشعة الشمس

كتب/ هانى طاهر الجورنالجى تلقت وزارة القوى العاملة، تقريرا عبر مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة ...