بالصور ..والمستندات ننشر تفاصيل الاعتداء على املاك الرى بالفشن جنوب بنى سويف والمسؤولين في غيبوبة 

بنى سويف ــ  احمدعيدورشان
تسود حاله من السخط والغضب الشديد بين أهالى قرى مدينه الفشن جنوب بنى سويف بسبب قيام بعض المستغلين المعتدين على املاك الرى بقريه بنى صالح نظرا لاهمال مسئولين الرى والصرف بالفشن وبنى سويف عن متابعه سير العمل ومايحدث من مخالفات جسيمة فى ظل غياب المسئولين حيث اعتدى البعض من المستغلين بالبناء على املاك الرى ببنى صالح وخاصة مصرف فرع 5 ابسوج والغريب فى الأمر أن جميع المسئولين لم يتحرك لهم ساكنا وكانهم فى وادى والاهالى فى وادى اخر رغم تحرير محاضر عديدة لهم ولم يتم تنفيذها حتى الان اصبحت حبيسه الادراج ورغم تكليف المهندس شريف حبيب الوزير محافظ بنى سويف للوحدة المحلية لمركز ومدينة الفشن لبحث هذه الجرائم التي ارتكبها المعتدين على املاك الرى والدوله عبر البوابة الإلكترونية للمحافظه وقامت لجنه برئاسه المهندس مصطفى عباس رئيس قسم التنظيم بالمدينه بالمعاينة ووجد اعتداءات عديده على املاك الرى والغريب فى الأمر أثناء المعاينة وجد أحد المعتدين قام ببناء مقهى مخالفه للقانون داخل قريه بنى صالح وتعمل بدون ترخيص والى الان لم يتم تحرير محضر غلق لها وماذالت تعمل ليلا نهارا امام اعين الجميع ويجلس عليها بعض الاغراب وكل ذلك فى غياب المسئولين كما أنهم يقومون بتشغيل الاطفال الحدث ولايحملون شهادات صحيه ولايوجد عندهم جهاز اطفاء حريق كما أنهم يستخدمون اسطوانات البوتجاز صغيره الحجم ومتهربين من الضرائب والترخيص وذلك نظرا لمخالفه القانون حيث لايجوز الترخيص لاى مشروع تجارى يقام على هذه الأرض لأنها املاك الرى والدوله متى تنفيذ قرارات الإزالة للمعتدين وتطبيق القانون متى يتحرك المسئولين بالوحده المحليه لمدينه الفشن بعمل المعاينة وتحرير محاضر غلق لهذه المقهى والمشاريع التجاريه وتنفيذها على الفور حيث يقومون بتشغيل مكبرات الصوت اثناء الاذان ويزعجون الاهالى ويتسببون فى اعاقه طلبه المدارس أثناء قيامهم بمراجعه الدروس ويقومون بوضع الكراسى وتسببوا فى غلق الشارع كما قاموا بزراعه الأشجار وسط الطريق كما أنهم قاموا بتوصيل مواسير الصرف على المصرف وذلك مما يتسبب فى موت اهالى القرى نظرا لانتشار الأمراض الفتاكة مثل السرطان والفشل الكلوي وأمراض الكبد الوبائي ويكبد الدولة الكثير من الأموال الغريب أمر أن مجلس النواب ارسل خطاب بالمعاينه ووزارة الموارد المائية والري والصرف وتم اثبات جميع المخالفات والجرائم المرتكبة من قبل هؤلاء المعتدين من يساندهم ويقف ضد مصلحه الدوله ويتسبب فى اهدار املاك الرى لابد من المحاسبة وتغليظ العقوبات عليهم لابد من محاسبه مسئول الرى ومسئول قسم التنظيم والترخيص وايضا مسئولين مكتب العمل والتأمينات الاجتماعيه والتموين والصحة وكل مقصر فى عمله متى يتم القضاء على الفساد والمفسدين متى يتم تطبيق تعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسي ومساعده المهندس إبراهيم محلب باسترداد جميع أراضى الدولة من جميع المعتدين أليست املاك الرى املاك دولة ولاتحولت املاك خاصه لكل معتدى اليس الاعتداء عليها جريمه يعاقب عليها القانون ام القانون الان في اجازه مع مسئولين الرى والصرف والتراخيص حيث تم ازاله جميع البناء المخالف على ضفاف وكورنيش الابراهيميه بالفشن رغم أنها كانت مبنية بالطوب والمسلح وهذه الاعتداءات لم ينظر لها احدا الجميع فقد الامل عندما يقوم بسؤال البعض من المسئولين يقولون لهم المبانى المبنيه بالطوب والمسلح لايتم ازالتها لانها تحتاج إلى معدات ثقيله ولايوجد هذه المعدات داخل المحافظة باكملها ومن الذى تركهم من البدايه حتى قاموا بالبناء والاعتداء اين كان الموظف المسؤول وقت الاعتداء والبناء ماهوا السبب الذى جعله لم يتحرك حتى قاموا بالبناء حيث لن يمر يوما الاويقع الكثير من الاعتداء على املاك الرى اين المهندس شريف حبيب الوزير محافظ بنى سويف اين وكيل وزارة الرى اين الدكتور وكيل وزارة الصحة اين وكيل وزارة التموين اين البيئة اين المحاسب عادل ضيف الله رئيس مركز ومدينة الفشن املاك الرى تحت سيطرة المعتدين ولاعزاء لاملاك الرى بقريه بنى صالح و الزاويه الخضرا فهل يتحرك المسئولين لإنقاذ أراضى الدولة والرى نضع هذه المخالفات على مكاتب المسئولين لازاله كل هذه المخالفات ومحاسبه كل موظف مقصر فى عمله

عن meram firstnews

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فاسدون ولكن!

خلق الله الناس من طين ومن رحمته أن جعلهم مختلفين، يختلف الناس فى الأشكال والصفات ...