الاستاذة ميرفت محمود الخشن

مرفت محمود الخشن تكتب ..** إحذر.. كسرة النفس**

 

أحيانا ما نشعر أن النفس تتسرب علنا” من الجسد نتيجة رد فعل أحدهم فنلعن إحساسنا بالكسرة متمنين نزع نعمه الإحساس بداخلنا…

كسرة النفس مؤلمة .
مهما كان رد فعلك لا تكسر أحد وكن
ذا ذوق جميل بكلامك وتصرفاتك

ولا تحسب أن كسر الخواطر
مثل كسر اليد
اليد تجبر والخواطر تبقي عليلة

وقد ينكسر فى النفس شئ
لا يجبره ألف إعتذار

ودائما”..
نصادف مواقف فى حياتنا
نستفيد منها تارة وتارة أخري تكسرنا
أو نصبح أكثر صلابة عن قبل فهكذا
تكون الدنيا دار بلاء
ولكن علينا أن نكون أكثر صلابة وان لا ننهزم بسهولة

فكسرة النفس لا يشعر بها إلا
كل إنسان له كرامة وتهين عليه نفسه
ودائما شعورنا هو مصدر قوتنا
فإذا فقدنا شعورنا وإحساسنا فكيف أن نواجه مشاكلنا وهما الوسيلة الوحيدة بعد الله ؟؟؟

لذلك . كثرة النفس والخاطر تكون مؤلمة
لا يداويها أي إنسان عندما يشعر الإنسان
بضياع كرامته وإنكسار خاطره لانه عجز عن الرد لإي إنسان تسبب فى ألآمه وإتصدم فى تصرفات من حوله

فدائما” .
الراقون أخلاقيا”
هم أكثر الناس معاناة
فى هذه الحياة
فلا أحد يعرف لغتهم إلا من كان
مساويا” لهم فى الرقي

فأحذر . أن تكسر خاطر أي إنسان

فالجدران تفهمنا أحيانا”
أكثر من أي بشر ،
يكفي أنها لا تدير لنا ظهرها

وأخيرا”
نعوذ بك اللهم من كسرة النفس
ودوامة الضيق ، ونعوذ بك من أوجاع الحياة وما فيها .

عن meram firstnews

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ملفات سرية من حرب اكتوبر 1973.. بقلم اللواء طارق الفامي

بقلم اللواء طارق الفامي  ستبقى حرب أكتوبر ١٩٧٣ هى أهم عمل عسكري فى القرن العشرين ...