مجلس امناء واولياء امور مدرسة 25 يناير الرسمية المتميزةبالسويس يستغيثون

كتب / محمد محمد احمد

فاض الكيل بأولياء امور ومجلس امناء مدرسة 25 يناير الرسمية المتميزة حسب قولهم من فساد مستشرى فى المدرسة اداريا متمثل فى مدير المدرسة وصرح الاستاذ (وائل فريد )نيابتا عن مجلس الامناء واولياء الامور بأنة بناء على شكواهم تم تشكيل لجنة لفحص الشكوى من ادارة جنوب وتم اثبات ادانة السيد مدير المدرسة وتم رفع التقرير لمديرية التربية والتعليم ولا مجيب

وهذا ما تم التقدم بة من شكوى و من مخالفات مالية وادارية بالمدرسة

جمهورية مصر العربية
وزارة التربية والتعليم
محافظة السويس
مديرية التربية والتعليم

السيد /
تحية طيبة وبعد ……….،
نرجو من سيادتكم نحن مجلس أمناء وأباء ومعلمين مدرسة شهداء 25 يناير الرسمية المتميزة للغات بالسويس ونيابةً عن أولياء الأمور بالمدرسة أغثتنا في شكوانا المقدمة أكثر من مرة بشأن مخالفات السيد مدير المدرسة الأستاذ / حمادة محمد الحر حث أن الوضع أصبح على شفا الانهيار داخل المدرسة وبناء على توجيهات السيد رئيس الجمهورية بمحاربة الفساد داخل مؤسسات الدولة فالفساد داخل المدرسة أصبح كالماء والهواء.
أن السيد مدير إدارة المدرسة الأستاذ / حمادة الحر الذي ومنذ افتتاح المدرسة لا يحسن إدارة المدرسة بشكل مستقر وكنا على أمل أن يتغير أدائه للأفضل في كل عام وتمر الأعوام ولا جديد في أداءه أو أسلوبه والذي تأكد لنا خلال العام الدراسي الحالي من انه لن يتغير ولن ترقى المدرسة للمستوى المتميز التي أنشأت من أجلها ويمكن تلخيص هذه المشاكل فيما يلي: –
1) المخالفات المالية:
1-قام السيد مدير المدرسة بأجراء عملية جراحية بتاريخ 3/8/2015 و 4/8/ 2015 بمستشفى التامين الصحي وفى خلال هذه الفترة قام بالتوقيع في دفتر الحضور والانصراف بالمدرسة وقد بلغ إلى علمنا أن السيد مدير المدرسة لم يحضر إلى المدرسة قبل وبعد العملية أي انه لم يحضر إلى عمله خلال هذا الأسبوع وتم التوقيع له في الدفتر.
2-جمع تبرعات من أولياء الأمور بدون وجه حق وعدم إضافة هذه التبرعات على الإيصال المخصص بالتبرعات وعلى سبيل المثال قام الأستاذ وائل فريد نائب رئيس مجلس الأمناء بدفع مبلغ (1000) جنيه على سبيل التبرع بالإضافة إلى جمع تبرعات تتراوح من 100 جنيه إلى 150 جنيه من أولياء الأمور وعند السؤال عن هذه المبالغ وأوجه الصرف لها لم يقم السيد مدير المدرسة بالرد علينا
3-قام عدد من أولياء أمور بالمدرسة بالتبرع بعدد أكثر من (30) مراوح مقابل تحويل أبنائهم إلى مرحلة رياض الأطفال بالمدرسة وقد تم إدخال بعضهم بفواتير ومن أولياء الأمور الذين قاموا بالتبرع بالمراوح الأستاذ/ محمد فوقى.
4-تم صرف عدد (200) لمبة موفرة للمدرسة وقد تم الاستيلاء على عدد كبير منها عن طريق السيد مدير المدرسة.
5-تم اكتشاف ضيع سخان خاص بماكينة التصوير الخاصة بالمدرسة فقام السيد مدير المدرسة بجمع ثمن السخان من السادة المعلمين وذلك من جيوبهم الخاصة وقد تم إيجاد السخان بعد ذلك ولم يقوم الأستاذ مدير المدرسة برد المبالغ إلى المعلمين مرة أخرى.
6-تم أنشاء غرفة خشبية أسفل السلم للسادة الأخصائيين بالمدرسة عن طريق التبرعات العينية من أحد أولياء الأمور ودون مواقفه الأبنية التعليمية وما تم اكتشافه أن هذه الغرفة تم إدخالها بفواتير.
7–تم شراء عدد من شاشات الأكتيف بورد بمبالغ اعلى من سعرها الحقيقي بشكل مبالغ فيه
8-شراء أدوات نظافة بأكثر من 7000 جنيه خلال شهر 11/2015 وشهر 2/2016
9-تم التوقيع يوم 29/2/2016 للأستاذ/ مينا وهو غائب وتم توزيع حصصه بصفة ودية وذلك في يوم أشراف الأستاذ /محمود مدرس اللغة العربية بالمدرسة بناء على أوامر من السيد مدير المدرسة.
10-خلق المشاكل مع السادة الأخصائيين بالمدرسة وذلك لأنهم لا يريدون الإمضاء على فواتير مخالفة بالمدرسة وفى حال رفضهم يتم أسناد الحصص الاحتياطي لهم
11-تم صرف مكافأة التجريبي للأستاذ / صفوت وتم سحبها منه مرة أخرى ولم يتم رد المبلغ إلى ميزانية المدرسة.
12-إصدار إيصالات بالمصروفات المدرسية بمبالغ مختلفة لنفس الصف الدراسي الواحد دون تبرير ومثال على ذلك
– التلميذ / عبد الهادي مصطفى بإيصال رقم (0610448) بمبلغ 1644
– والتلميذ/ ربيع ايمن محمد بإيصال رقم (0610304) بمبلغ 1650
وهما مقيدان بالصف الرابع الابتدائي للعام الدراسي 2014/2015.
وكذلك
– التلميذة / سلمى على أحمد بإيصال رقم (0610297) بمبلغ 1560 ألف وخمسمائة وستون جنيها
– التلميذة / سلمى وائل فريد على بإيصال رقم (0610538) بمبلغ 1576 ألف وخمسمائة وستة وسبعون جنيها
وهما مقيدان بالصف الثاني الابتدائي للعام الدراسي 2014/2015.

14-عدم اطلاع المراقب المالي بالمجلس منذ إنشاء المدرسة وحتى تاريخه (سوآءا المجلس الحالي أو المجالس السابقة) على الميزانية الخاصة بالمدرسة وعندما تم تقديم طلب من المراقب المالي الحالي للاطلاع على الميزانية تم رفضه بالحجة المعتادة التي تقال لكل مجلس أن أعضاء المجلس مترصدين الأخطاء للمدرسة وانعدام الثقة بينه وبين المجلس.
15-إصدار إيصالات بالمصروفات المدرسية بدون اسم التلميذ او تاريخ الإيصال ومثال على ذلك الإيصال رقم
(0610417) مجموعة (539) وبدون تفقط المبلغ.
16-لجنة المشتريات بالمدرسة هي لجنة سورية فقط ولا يتم مراجعة عروض الأسعار عن طريقها وتم تشكليها للتوقيع فقط.
2) مخالفات أخلاقية وإدارية:
1-عدم عقد اجتماعات لمجلس إدارة المدرسة ولمجلس الأمناء والإباء والمعلمين بالمدرسة وبذلك يتصرف السيد مدير المدرسة بصفة أن المدرسة ملكية خاصة به يفعل ما يشاء فيها دون رقابة من أحد عليه.
2-التلفظ بألفاظ بذيئة للمعلمين وأولياء الأمور منها على سبيل المثال قوله (يا مرة) لأحدى المعلمات بالمدرسة وكذلك فوله (محدش يقولى حاجة أنا أمضي للعايز امضليه واشطب على اللى عايزه) وكان ذلك خلال اجتماع بالسادة المعلمين في إجازة نصف العام الدراسي الحالي.
3-تدخين السجائر داخل المدرسة وأمام أبنائنا الطلبة وتم تصويره وهو يدخن بالمدرسة وهو سلوك غير تربوي وله اثر على أولادنا.
4-ضمت المدرسة عدد من الفصول بها كثافة مرتفعة بالصفوف المختلفة متخطين الكثافة المسموح بها لعدد التلاميذ في الفصل الواحد وفقا للمادة (5) بالقرار الوزاري رقم (285) لسنة 2014 والتي تنص على
(انه لا يجوز أن يزيد عدد تلاميذ الفصل الواحد بالمدارس الرسمية المتميزة للغات عن تسعة وعشرين تلميذا) متعللا بترشيد النفقات وأن مديرية التربية والتعليم لا ترسل للمدرسة مدرسين على الرغم من وجود صف كامل بالمدرسة يضم (7) تلاميذ فقط وكان منذ سنتين يضم هذا الفصل عدد(4) تلاميذ فقط في وضع غاية في الغرابة مخالف للقرارات الوزارية.

5-استقبال قاعات رياض أطفال إضافية كل عام منذ عام 2011 فوق الحد المسوح به مما أدى إلى ظهور مشكلة عدم وجود فصول خاصة بالمرحلة الإعدادية والثانوية بالمدرسة حث أن المدرسة تم أنشائها لتستوعب مراحل التعليم المختلفة من مرحلة رياض الأطفال إلى مرحلة الثانوية العامة.
6-لا يوجد استماع للأفكار أو استجابة لمطالب أولياء الأمور أو أي استعداد للتطوير بالمدرسة او السعي الى التميز بل يوجد تعالى في الحوار عليهم وقد تصل إلى إهانة ولى الأمر وهذا ما حدث أكثر من مرة.
7-حث أولياء الأمور وفي أكثر من موقف على التجمهر أمام مديرية التربية والتعليم لتوفير احتياجات المدرسة، رغم أنه صاحب القرار فيها.
8-التهجم على أولياء الأمور بالصوت العالي والكلمات الغير لائقة، ثم التعلل بالحجة المعتادة (أنا قد أبوكم)، الأمر الذي يسيء لمنزلة مدير المدرسة والمعلمين، فليس كل أولياء الأمور قد يقبلوا ويسامحوا تجاوزاته ونخشى أن يحدث ما لا يحمد عقباه نظراً لأسلوبه المسيء، ولكننا دائما نحرص من جانبنا كمجلس إلى احترام منزلة مدير المدرسة وإن لم يحترمها السيد / حمادة الحر نفسه.

السيد المحترم وكيل وزارة التربية والتعليم
أن السيد / حمادة محمد الحر كما يقول دائما وأكثر من مرة انه فوق القانون وان أصدقائه من قيادات التربية والتعليم بالمحافظة هم من يحمونه فلا يوجد من يستطيع حسابه على مخالفاته تلك أن السيد حمادة الحر وقع عليه جزاء أداري وتم رفعه وصدرت له نشرة نقل من المدرسة وتم ألغاها فهل حقا لا يستطيع أحد حسابه وانه فعلا فوق القانون
وفى ضوء ما تقدم وفى ظل إصرار المدير على عدم التطوير والسعي إلى النهوض بالمدرسة إلى مستوى المدارس المتميزة على مدار الستة سنوات السابقة وفى ظل المخالفات المالية التي أثارت الشكوك هذا العام وخشية من انهيار المدرسة وخوفاً على مستقبل أولادنا ولغضب كعدد كبير أولياء أمور ولإصرار المجلس على تصحيح الأوضاع بالطرق القانونية وعدم التجمهر (فلا تحل الأمور بالتجمهر كما كان يطالب المدير أولياء الأمور بذلك)

نرجو من سيادتكم التكرم بالتحقيق مع مدير المدرسة ومسؤول الخزانة بالمدرسة والاطلاع على مستندات الصرف وعلى ما تم شراءه بالفعل على عروض الأسعار وواقعتها وأنها ليست إجراءات صورية لإتمام الصرف ومحاسبة المخطئ وكذلك الاطلاع على الأموال الحقيقية المحصلة من أولياء الأمور وتوفير إدارة وفريق عمل يمتاز بالشفافية والوضوح وقادر على تنفيذ الأهداف التي تم أنشاء المدرسة من أجلها وعنده القدرة والرغبة على النهوض بها ومنافسة ومواكبة المدارس المناظرة لها بل والتفوق عليها بالتطوير والسعي إلى التميز.
وتفضلوا بقبول وافر الشكر والاحترام ,,…؛
بالنيابةً عن
أولياء الأمور بالمدرسة

وهذة بعض الصور للمدرسة 

1 2 3 5 6

عن محمد محمد أحمد

محمد محمد احمد مواليد 1974 حاصل على بكالوريوس هندسة قوى كهربية و اعمل مدير ادارة شبكات كهرباء 66 ورئيس منطقة السويس لكرة السرعة و المدير التنفيذى بوكالة فرست نيوز واخصائى تدريب تنمية بشرية وعضو الاتحاد المصرى للعمل ونقابة المهن الرياضية والتحقت بوكالة فرست نيوز فى فبراير 2016
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مركز النيل لإعلام السويس ينظم ندوة حول (الصحة الانجابية للمرأة مرحلة المراهقة -سن الزواج )

السويس ــ مريم محمود نظم مركز النيل للاعلام بالسويس اليوم ندوة حول الصحة الانجابية للمرأة ...